أخبار مصرتوب ستورى

شاب عجز عن علاج والدته فسقط ضحية.. تفاصيل القبض على أخطر عصابة لتجارة الأعضاء في مصر

قادت الصدفة أجهزة الأمن إلى القبض على أخطر عصابة لتجارة الأعضاء في مصر، بعد تدوينة على إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي.

وقررت النيابة العامة إحالة 8 متهمين، من جنسيات أردنية وفلسطينية ومصرية إلى محكمة الجنايات؛ لاتهامهم في واحدة من أكبر قضايا الاتجار بالبشر والأعضاء داخل 2 من المستشفيات الشهيرة.

وأمام النيابة قال فهد محمد أحد ضحايا عملية زراعة وسرقة الأعضاء بأنه وعلى أثر مرض والدته ورغبته فى إجراء جراحة عاجلة لها ولعدم قدرته المادية حاول إنهاء حياته مرات عدة إلى أن توصل إلى أحد الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي – فيس بوك – مخصصة للراغبين في بيع اعضائهم، وأبدى رغبته في بيع كليته بتدوينة نشرها عليه فما لبث أن هاتفته المتهمة الثانية ذات اليوم – فاحتالت عليه وخدعته بمرض خالها واحتياجه للكلية وعرضت عليه ابتياعها، طالبة لقاءه، فلما التقاها أغرته بمبلغ مالي وقدره مائة ألف جنيه مقابل شراء كليته لزرعها في أحد الأشخاص من المرضى ؛ فوافق لحاجته، ونفاذا لذلك اصطحبته عدة مرات للمعامل لإجراء تحاليل طبية لإجراء المطابقة اللازمة للأنسجة مع المريض والتقى في بعض منها بشقيقتها المتهمة الثالثة.
وأضاف الضحية أنهما سعيا في إنهاء إجراءات عملية نقل الكلی حرر إقرارا بالشهر العقاري برغبته في التبرع بكليته للمتهم المتوفي، وحددت له المتهمة الثانية موعدا باحد المستشفيات للعرض على الأطباء المختصين تمهيدا لإجراء العملية، وما أن التقاها وكلا من المتهمين الثالثة والسابع والمتهم المتوفي، والمريض ولارتياب الأطباء في جنسية الأخير كونه ليس مصريا فلاذوا فرارا من المستشفى عقب افتضاح أمرهم وعقب ذلك تم تحديد المتهمة الثانية وضبطهم واحالتهم للنيابة العامة التي تولت التحقيق.

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى