أخبار مصرتوب ستورى
أخر الأخبار

بلاغ للنائب العام ضد حساب «كائن الهوهوز» على «تيك توك»

 

تقدم أشرف فرحات المحامي،مؤسس حملة تطهير المجتمع، صباح اليوم، ببلاغ الكتروني عبر صفحة النائب العام ضد الحساب الملقب «بكائن الهوهوز»، وهو حساب خاص بأحد الأشخاص يعرض من خلاله فيديوهات له وزوجته حال تلفظهما ألفاظا وإيحاءات جنسية لكسب الأموال.

نص البلاغ

وأكد فرحات في بلاغه للنائب العام، أنه وبصفته مواطن ومؤسس حملة تطهير المجتمع يقدم هذا البلاغ ضد صاحب الحساب وزوجته لقيامهما ببث فيديوهات على موقع التواصل الاجتماعي «تيك توك» بمعرفة الرجل الذي يظهر في بعض المقاطع أو الصور، ويقال عبر تصريحهما إنه زوج الفتاة التي تدعي أنها «منار» ويقدمون أمورا جميعها تشكل جرائم أخلاقية وتحريضا على الفسق والنيل من الأمور الدينية، حيث أحلت الحرام وغيرها من الأمور التي فاقت كل تصور لأي شخص عادي له كرامته ويغار على القيم والمبادئ ويغار على دينه.

أسطوانة مدمجة

وأضاف أشرف فرحات المحامي، أنه سيقدم أمام النيابة اسطوانة مدمجة حال التحقيق ما لا يمكن أن يتصوره عقل، الأمر الذي أثار حفيظة جموع المواطنين، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين  طالبوا بمعاقبتهم وفقا للقوانين المصرية أسوة بغيرهم ممن سبقهم أمثال حنين ومودة وهدير ومنار وريناد وسما وشيري وعمو هاني وغيرهم.

وأوضح فرحات، أن الداعم لخروج القانون رقم 175 لسنة 2018، في شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات ويحمي هذا القانون حرمة الحياة الخاصة للمواطن، حيث تنص المادة 25 من قانون العقوبات على:” أن يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر وبغرامة لا تقل عن خمسين ألف جنيه ولا تجاوز مائة ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من اعتدى على أي من المبادئ أو القيم الأسرية في المجتمع المصري، أو انتهك حرمة الحياة الخاصة أو أرسل بكثافة العديد من الرسائل الإلكترونية لشخص معين دون موافقته أو منح بيانات شخصية إلى نظام أو موقع إلكتروني لترويج السلع أو الخدمات دون موافقته، أو نشر عن طريق الشبكة المعلوماتية أو بإحدى وسائل تقنية المعلومات معلومات أو أخبارًا أو صورًا وما في حكمها، تنتهك خصوصية أي شخص دون رضاه سواء كانت المعلومات المنشورة صحيحة أو غير صحيحة”.

 

كما تنص المادة 26 أيضا من قانون العقوبات على :”أنه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تجاوز خمس سنوات وبغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه لا تجاوز ثلاثمائة ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من تعمد استعمال برنامج معلوماتي أو تقنية معلوماتية في معالجة معطيات شخصية للغير، لربطها بمحتوى منافٍ للآداب العامة أو لإظهارها بطريقة من شأنها المساس باعتباره أو شرفه”.

واختتم أشرف فرحات المحامي قائلا، إنه وبإنزال نص تلك المادتين على وقائع البلاغ المطروحة أمام عدلكم الموقر سنجد توافر أركان تلك الجرائم في حق المشكو في حقه خلاف ما يظهر لعدلكم من التحقيقات وما ترونه أنسب قيدا ووصفا لتلك الواقعة.

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى