أخبار مصرتوب ستورى

كي بالنار والسجائر.. التحقيق مع عم وعمة الطفلة “دولت” واتهامهما بتعذيبها

قررت النيابة العامة بجنوب الجيزة، استكمال التحقيق مع الطفلة دولت ووالدتها، وذلك بعد خروج الطفلة من العناية المركزة بمستشفى أبو الريش للأطفال، حيث حجزت فيه للعلاج بعدما تم تعذيبها على يد عمها وزوجته بإطفاء السجائر في جسدها.

وكانت غرفة النجدة قد تلقت بلاغًا بتعرض طفلة للتعذيب بمنطقة بولاق الدكرور، على الفور انتقلت قوة أمنية من قسم الشرطة إلى موقع البلاغ، وتبين بالفحص أن الطفلة تُدعى “دولت” مُصابة بعدة إصابات، بينها حروق بالجسد وكدمات.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

من جانبها، قالت “نورا محمد” خالة الطفلة “دولت زينهم” روت تفاصيل الواقعة، أن دولت كانت تعيش الطفلة في كنف أسرتها “والدها ووالدتها”، ولكن بعد فترة تم القبض على الأب وسجن في قضية مخدرات، ومن بعد ذلك تغيرت معاملة الأسرة للصغيرة ووالدتها، وطردوا والدتها خارج المنزل، وأخذوا الطفلة منها.

وأضافت خالة الطفلة في تصريحات صحفية،  أنها فوجئت بتعرض “دولت” للتعذيب، وتقدمت ببلاغات إلى أجهزة الأمن بعد أن تسلّمت الطفلة، ووثقت الاعتداءات عليها.

واضافت خالة الطفلة، أن الاعتداءات كانت عبارة عن “سكب مياه مغلية على جسدها، وإطفاء للسجائر على أجزاء من جسدها”، وحاولت إنقاذها في عدد من المستشفيات، لكن حالتها كانت سيئة، ونجحت في حجزها بمستشفى الدمرداش، ومازالت تتلقى العلاج الآن في غرفة العناية الفائقة.

وقد فتحت قررت النيابة العامة بجنوب الجيزة، فتح تحقيقات مع كل من المُتهمين عمتها “شيماء” وعمها “أسامة”، بتهمة تعذيب الطفلة “دولت زينهم” ببولاق الدكرور.

كما قررت النيابة العامة عرض الطفلة “دولت زينهم”، على الطب الشرعي، لتوقيع الكشف الطبي عليها وتحديد حجم إصابات التعذيب التي تعرضت له من قبل أفراد أسرتها.

وبعد توقيع الكشف الطبي، تبين أن الطفلة تعرضت لـ20 يومًا من التعذيب على يد عمها وعمتها بولاق الدكرور.

وقد أثارت مقاطع الفيديو للطفلة ضحية التعذيب حالة من الغضب بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبين بسرعة ضبط المُتسببين في تلك المأساة.

 

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى