توب ستورى

محصل وكاتب يختلسان 672 ألف جنيه من شركة المياه بالجيزة

 

قام محصل وكاتب بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة، باختلاس 672 ألف جنيه من أموال عملهم عن طريق تحصيل قيمة استهلاك المياه من المواطنين واختلاسها.

 وكشفت تحقيقات النيابة في القضية التي تحمل رقم 13481 لسنة 2017 جنايات العجوزة، المقيدة برقم 6006 لسنة 2017 کلی شمال الجيزة المقيدة برقم 523 السنة 2018 حصر أموال عامة عليا، وبرقم 49 لسنة 2021 جنايات أموال عامة عليا، عن قيام “ع.م”، 30 سنة، هارب، محصل بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة، و “م.ج” 35 سنة، كاتب ثالث بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة، لانهما في عامي 2016 و 2017، بدائرة قسم شرطة العجوزة، محافظة الجيزة، بصفته موظفا عموميا ومن مأموري التحصيل “محصل بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة باختلاس أموالا كانت في حيازته بسبب وظيفته بلغت 672012 جنية ( ستمائة واثنين وسبعين ألف واثني عشر جنية) والمملوكة لجهة عمله أنفة البيان.

استغلال الوظيفة

وأكد قرار الاحالة من قبل النيابة العامة، أن المحصل استغل صفته الوظيفية، كونه من مأموري التحصيل بمقابل خدمة استهلاك المياه، وقام بتحصيل ذلك المبلغ من المشتركين لدى جهة عمله واختلسه لنفسه دون توريده لحساب الشركة جهة عمله، وقد ارتبطت تلك الجناية بجناية تزوير في محررات رسمية واستعمالها ارتباطا لا يقبل التجزئة ذلك انه فى ذات الزمان والمكان سألفى البيان.

تزوير حوافظ التوريد

وأضاف قرار الاحالة أن المتهم ارتكب تزويرا في محررات رسمية هي حوافظ توريد المبالغ المالية المحصلة حال تحريرها المختص بوظيفته،  وذلك بجعل واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة بأن اثبت بها على خلاف الحقيقة تحصيله مبالغ مالية اقل مما قام بتحصيلها، وتمكن بذلك من اختلاس المبلغ المشار إليه.

وأشار قرار الاحالة إلى أن المتهم اشترك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهم الثاني في تزوير محررين رسميين، هما دفتر توريد يومية المحصلين ودفتر البادر حال تحريرهما المختص بوظيفته وذلك بجعل واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة، حيث اتفق معه على ذلك وساعده بأن أمده بالبيانات المراد إثباتها بها فأثبتها المتهم الثاني بتلك المحررات لتمكينه من اختلاس المبلغ المشار إليه، فتمت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق وتلك المساعدة، كما استعمل المحررات المزورة فيما زورت من اجله مع علمه بتزويرها بأن احتج بها فى مواجهة جهة عمله سترا لجريمته.

 اختلاس دفتر التوريد

وكشف قرار الاحالة عن أن المتهم الثاني بصفته موظفا عموميا ومن الأمناء على الودائع ” كاتب ثالث بشركة مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة”، اختلس أوراقا وجدت في حيازته بسبب وظيفته ، فقد اختلس دفتر توريد يومية المحصلين ودفتر الصادر، والمملوكين لجهة عمله والمثبت بهم الايصالات والمبالغ المالية المحصلة من قبل المتهم الاول وذلك بقصد اخفاء جريمة الاختلاس موضوع التهمة السابقة.

 وأضاف قرار الاحالة انه كما اشترك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهم الأول في ارتكاب الجريمة محل التهمة الأولى بأن اتفق معه على ارتكابها وساعده بان قام باختلاس الدفاتر والسجلات المثبت بهم الإيصالات والمبالغ المالية المحصلة من قبل المتهم الأول وذلك للحيلولة دون كشف جرمهما فتمت الجريمة بناء علي هذا الاتفاق وتلك المساعدة.

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى