توب ستورى

تنسيقية شباب الأحزاب: العالم يتعامل بازدواجية مع قتل المدنيين في فلسطين

 

ادانت لجنة حقوق الإنسان بتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، مواصلة الاحتلال الإسرائيلى ارتكاب جرائمه ضد المدنيين فى الأراضى الفلسطينية المحتلة، والتى تعد حلقة جديدة فى سلسلة انتهاك سلطات الاحتلال للقانون الدولى الإنسانى ومعاهدات حقوق الإنسان.

 وأكدت اللجنة في بيان لها، أن صمت المجتمع الدولى، وخصوصًا الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية على هذه الانتهاكات، ووصفها مقاومة الاحتلال بأنه عدوان على إسرائيل، يعد ازدواجية شديدة فى المعايير، فى الوقت الذى يتعرض فيه قطاع غزة للقصف واستهداف المدارس والمستشفيات والأعيان المدنية.

 وأكدت لجنة حقوق الإنسان بتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين ، أنها تابعت محاولات سلطات الاحتلال تهجير سكان حى الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، واقتحام المسجد الأقصى وصولًا لقصف المدنيين فى قطاع غزة، وحملت المجتمع الدولى مسؤولية سقوط قتلى بينهم أطفال ونساء فى القطاع والضفة الغربية.

 وثمنت اللجنة جهود الدبلوماسية المصرية منذ بداية الأزمة والتحركات السريعة لمحاولة الوصول لوقف إطلاق النار، وكذلك فتح معبر رفح الحدودى لاستقبال المصابين الفلسطينيين من قطاع غزة لتلقى العلاج اللازم فى مستشفيات العريش بشمال سيناء.

 وأكدت اللجنة أن القضية الفلسطينية هى قضية العرب الأولى، وبدون التوصل إلى تسوية تضمن حصول الشعب الفلسطينى على حقوقه كاملة وفق مقررات الشرعية الدولية، فإن المنطقة لن تشهد أى سلام أو استقرار.

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى