أخبار مصرتوب ستورى

قتلت زملائها بالمدرسة لأنها لا تحب الاثنين

في 9 يناير 1979 ارتكيت الفتاة “بريندا آن سبنسر”، البالغة من العمر 16 عاماً ، جريمة قتل بشعة في مدرسة “سان دييجو” راح ضحيته زملاء لها ومدير المدرسة بسبب غريب جدا.

 كانت “بريندا آن سبنسر” تسكن مقابل المدرسة، وفجأة بدأت بإطلاق نار من منزلها على بعض الطلاب في انتظارهم لدخول المدرسة،  ثم قتلت مدير المدرسة “برتون وراج” الذي حاول مساعدة بعض الأطفال، وعندما وصلت الشرطة إلى المكان، بدأت القاتلة الشابة بإطلاق النار عليهم.

  دام الأمر 7 ساعات حتى سلمت نفسها إلى رجال الشرطة وحكم عليها بالسجن مدى الحياة، وعندما سئلت لماذا فعلت ذلك؟ قالت إنها لا تحب يوم الاثنين.

ليوبارد لخدمات الامن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى